تسجيل الدخول

  محافظ هيئة "الزكاة والضريبة والجمارك" يثمن الأمر السامي بالتوسع في تطبيق مبادرة "الفسح خلال ساعتين"

​ثمّن معالي محافظ هيئة الزكاة والضريبة والجمارك المهندس سهيل بن محمد أبانمي، الأمر السامي الكريم القاضي بقيام هيئة الزكاة والضريبة والجمارك بالتوسع في تطبيق مبادرة "الفسح خلال ساعتين" والتنسيق في ذلك مع الجهات المعنية كل فيما يخصها وبما يراعي اختصاصات كل جهة وطبيعة إرسالياتها.  

وقال معاليه: إن الأمر السامي الكريم يؤكد مدى اهتمام وحرص القيادة الرشيدة -أيّدها الله- على دعم الجهود المبذولة لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في تحويل المملكة إلى منصة عالمية للخدمات اللوجستية، مؤكدًا أن التوسع في تطبيق مبادرة الفسح خلال ساعتين سيكون له أثر بارز في تيسير وزيادة مرونة العمليات الجمركية، والخدمات اللوجستية المرتبطة بها، إلى جانب إسهامه في رفع مستوى التنسيق بين الجهات المرتبطة بالفسح الجمركي، الأمر الذي من شأنه أن يدعم تنافسية المملكة في مؤشر التجارة عبر الحدود، وتحسين بيئة الأعمال في المملكة.

وأضاف معاليه أن التوسع في تطبيق المبادرة سيُعزز من دور الهيئة في منظومة الخدمات اللوجستية الوطنية، وذلك من خلال مبادراتها وخدماتها نحو تيسير التجارة، وتعزيز تدفق البضائع من وإلى المملكة، مدعومة بشركائها من الجهات ذات العلاقة، والقطاع الخاص، وأصحاب الأعمال، وعملاء الهيئة بمختلف فئاتهم. 

وتُركز مبادرة الفسح خلال ساعتين بعد التوسع في تطبيقها على ضرورة أن تقوم الجهة الحكومية المعنية بإرسال الرد بفسح البضاعة أو عدمه، أو طلب المعاينة اليدوية، أو تقديم مستندات إضافية، أو الإفادة بالحاجه لوقت لدراسة الطلب، أو أي إجراء أخر؛ وذلك خلال ساعتين من وقت تسلم الطلب بوساطة الربط التقني، بعد استيفاء المنشأة التجارية جميع المتطلبات وتقديمها لبيانات الإرسالية بشكل إلكتروني.


29 يونيو 2022